وزارة الداخلية : استعمال العنف خلال اعتصام طالبي الشغل من قدماء الاتحاد العام لطلبة تونس

أصدرت وزارة الداخلية مساء اليوم الاثنين بلاغا قدمت فيه توضيحات بخصوص ما تم تداوله بشأن استعمال الوحدات الامنية للعنف يوم السبت خلال اعتصام عدد من طالبي الشغل من قدماء الاتحاد العام لطلبة تونس.
وقالت في هذا الخصوص ان حوالي 150 شخصا تجمهروا صبيحة يوم السبت 9 أفريل الحالي بوسط العاصمة ثم توجهوا الى ساحة القصبة محاولين اجتياز الحواجز الحديدية المركزة هناك وتعمدوا دفع أعوان الامن بغرض اقتحام ساحة الحكومة مشيرة الى أنه تم التصدى لتلك المجموعة ب اليد الخالية ومنعهم من التقدم وتوجيههم مباشرة الى ساحة العلم وتحديدا على المدارج وراء الحواجز الحديدية الا أنهم تعمدوا رشق أعوان الامن بالحجارة والقوارير.
وأوضحت الوزارة أنه أمام تعنت المحتجين واصرارهم على اقتحام ساحة الحكومة تم التنبيه عليهم في ثلاث مناسبات باستعمال مضخم الصوت بضرورة اخلاء المكان والتفرق باسم القانون قبل أن يتدخل أعوان الامن المدنيين و بيد خالية قصد تفريقهم دون استعمال الغاز أو العصي الادارية ودون حصول أية أضرار .
وذكرت أن مجموعة منهم بادرت بالاعتداء بالعنف على أعوان الامن مما استوجب احاطة النيابة العمومية التي أذنت بتحرير محاضر في الغرض واحالة مجموعة منهم في حالة تقديم .
وأشارت وزارة الداخلية الى أن حوالي 80 شخصا من المحتجين أنفسهم تجمهروا في ظهر نفس اليوم على مستوى سكة المترو بشارع الحبيب بورقيبة وحالوا دون مواصلة العربات سيرها نحو ساحة برشلونة وتعمدوا انزال المسافرين من المترو عنوة مما تسبب في تعطيل المرفق وحركة المرور .
يذكر أن عشرات من المعطلين عن العمل المفروزين أمنيا والطلبة قد اعتصموا مساء السبت الماضي في شارع بورقيبة بالعاصمة وعطلوا سير حركة المترو الخفيف لعدة ساعات. وقد شهد هذا الاعتصام اشتباكا مع قوات الامن.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

[joan-now-playing]