الرياضة العالميّة

إنريكي يرد بعنف على الانتقادات

قال لويس إنريكي مدرب إسبانيا إنه غير مهتم بالانتقادات الموجهة ضده بخصوص اختيار تشكيلة المنتخب الوطني، واتهم مدرب برشلونة السابق وسائل الإعلام الإسبانية بالافتقار للمعرفة بخصوص قراراته.

وقال إنريكي في مؤتمر صحفي قبل مواجهة إيطاليا في سان سيرو في قبل نهائي دوري الأمم الأوروبية يوم الأربعاء: لا أقرأ ولا أسمع. أنا غير مهتم بما يقال عن التشكيلة. اخترت أجهز 23 لاعبا لخوض نهائيات المسابقة. سنرى إن كنت اتخذت القرار الصحيح أم لا.

وأضاف للصحفيين: أنا لا أقرأ لأني أعتقد أني أعرف عن كرة القدم أكثر منكم ولدي قدر من المعلومات يزيد عنكم مثيرا. لا يوجد رأي يمكنني قراءته ويمكن أن يثير اهتمامي.

وبسبب الإصابة غاب المهاجمان ألفارو موراتا وجيرار مورينو، بينما أعلن إنريكي التشكيلة دون مهاجم صريح حيث لم يرغب في ضم رافا مير مهاجم إشبيلية أو إياغو أسباس مهاجم سيلتا فيغو.

لكن مدرب إسبانيا لم يشعر بالقلق من غياب رأس الحربة الصريح وقال إنه يملك ستة أو سبعة لاعبين من أصحاب النزعة الهجومية.

وقال إنريكي: لا يتعلق الأمر بلاعب واحد. لا نهاجم بلاعب واحد، مثل أننا لا ندافع بلاعب واحد. سنواجه منافسا ونحاول صناعة العدد الأكبر من الفرص والاحتفاظ بالكرة لأن هذا هو المهم. بالنسبة لنا هذه مباراة مرتقبة وليس لدينا ما نخسره بل لدينا الكثير الذي يمكننا الفوز به.

ولم يضم إنريكي مرة أخرى أي لاعب من ريال مدريد في التشكيلة، بينما دافع عن قراره بضم إيريك جارسيا مدافع برشلونة رغم الانتقادات الموجهة ضد اللاعب بداعي تراجع مستواه.

وقال مدرب إسبانيا: تابعته بشكل جيد. إذا لم تتعرض للانتقادات أو يتم التقليل من شأنك، فهذا يعني أنك لم تلعب في فريق كبير.

وخسرت إسبانيا بركلات الترجيح أمام إيطاليا في قبل نهائي بطولة أوروبا 2020 الصيف الماضي، وستحاول التعويض يوم الأربعاء.

وسيلعب الفائز من هذه المواجهة مع فرنسا أو بلجيكا في النهائي يوم الأحد المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى