الأمم المتحدة تدعو إلى دعم اليمن في معركته ضد كورونا

قالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، الخميس، إن دعم اليمن في المعركة ضد تفشي فيروس كورونا ضرورة ملحة، خاصة في ظل تسجيل مزيدٍ من الإصابات بين اليمنيين واللاجئين في البلاد.

وأعربت المفوضية في تغريدات بصفحتها الرسمية على موقع “تويتر”، عن حزنها للوفيات الناجمة عن الوباء في صنعاء وعدن، وبينهم لاجئون.

وأشارت إلى أن المنظمات الإنسانية تحتاج للموارد لمساعدة السلطات والمجتمع في الوقاية.

وأضافت “حزم النظافة والمبالغ النقدية والخدمات الصحية التي نقدمها للاجئين والنازحين داخل اليمن جميعها مساعدات حيوية”.

وبلغت إحصائيات المصابين بفيروس كورونا في اليمن 25 حالة إصابة مؤكدة تم الإعلان عنها بشكل رسمي من قبل اللجنة الوطنية لمواجهة فيروس كورونا، بينها خمس وفيات، وحالة شفاء وحيدة حتى صباح الخميس.

وفي أبريل الفائت قالت المفوضية إن نقص التمويل يهدد المساعدات الحيوية لقرابة مليون شخص من النازحين اليمنيين واللاجئين.

وذكرت في بيان حينها أنها تسعى للحصول على مبلغ 89.4 مليون دولار أمريكي بشكل عاجل، وذلك لتأمين الحماية والمساعدة المنقذة للحياة للعائلات النازحة داخلياً واللاجئين وطالبي اللجوء والمجتمعات المضيفة.

وحذرت منظمة الصحة العالمية، السبت الماضي، من احتمال تأثير الفيروس على نصف سكان اليمن، الذي يعاني من ضعف قطاعه الصحي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق