صحة

الإقلاع عن التدخين يزيدُ الوزن.. دراسة تفسّر الأسباب

إذا أقلعت عن التدخين مؤخراً ووجدت أنك تتوق إلى المزيد من الحلويات والأطعمة الدسمة مؤخراً، فاعلم أنك لست مجنوناً فهناك سبب حقيقي لذلك.

فقد كشفت نتائج دراسة حديثة نُشرت في مجلة ” Drug and Alcohol Dependence” إلى أن عقلك يمكن أن يكون السبب وراء اشتهاء المزيد من الأطعمة المصنعة، لأنها قد تملأ الفراغ الذي يوفره النيكوتين.

وقال مؤلف الدراسة مصطفى العبسي، أستاذ في قسم طب الأسرة وصحة السلوك الحيوي في جامعة مينيسوتا، إن الدراسة نظرت في العلاقة بين “انسحاب النيكوتين الحاد وزيادة تناول الوجبات السريعة التي تحتوي على نسبة عالية من الملح والدهون والسكر وكيف تشارك مستقبلات تخفيف التوتر في نظام المواد الأفيونية”.

ولمعرفة الأسباب وراء ذلك، أجرى الباحثون تجربة على مجموعة من المدخنين وغير المدخنين تتراوح أعمارهم بين 18 و 75 عاماً.

الإقبال على وجبات غير صحية

وتم توجيه جميع المشاركين للإقلاع عن التدخين لمدة 24 ساعة. كما تم إعطاؤهم إما 50 ملليغرام من النالتريكسون (دواء شائع الاستخدام لعلاج اضطراب استخدام المواد الأفيونية واضطراب تعاطي الكحول) أو دواء وهمي.

إلى ذلك، أشار الباحثون إلى أن سبب الدواء هو المساعدة في جعل مدخول السعرات الحرارية للمدخنين متوازناً إلى مستوى يتماشى مع مجموعة غير المدخنين.

99b77b23 6279 412a ba8c c6dd732ecf9f

ثم طُلب من المشاركين الاختيار من بين مجموعة مختارة من الوجبات الخفيفة، والتي تتكون من خيارات مغذية وغير صحية.

وكشفت الدراسة أن المدخنين الذين لم يتم إعطاؤهم الدواء كانوا أكثر عرضة للوصول إلى خيارات الوجبات الخفيفة غير الصحية مقارنة بغير المدخنين في المجموعة.

كذلك، أوضح العبسي: “قد تكون نتائج الدراسة مرتبطة باستخدام الطعام، وخاصة تلك التي تحتوي على سعرات حرارية عالية، لمواجهة الآثار السلبية والضيق الذي يميز المشاعر التي يمر بها الناس أثناء التوقف عن التدخين”.

95711e6e 9b3b 4a31 8200 f9182c5cc315

زيادة مستويات التوتر

وخلص إلى أن نتائج الأبحاث قبل السريرية والسريرية تظهر أن مستويات التوتر يمكن أن تزيد من حب الشخص للأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون والسكر.

كما، أشارت أبحاث أخرى إلى أن تناول الوجبات السريعة يمكن أن يتسبب في إطلاق مفاجئ للدوبامين في الدماغ على غرار عقاقير مثل النيكوتين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى