الشاب فاتي يزيح ميسي عن عناوين الصحف الإسبانية

ربما تصدر ليونيل ميسي عناوين الصحف هذا الصيف لأسباب سلبية بعد محاولته الرحيل عن برشلونة المنافس في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، لكن الصحف ركزت يوم الاثنين على لاعب آخر.

ورغم أنه يبلغ من العمر 17 عاما فقط، لم يخيب انسو فاتي ظن من توقع منه الكثير، حيث قدم عرضا رائعا في فوز برشلونة 4-0 على ضيفه فياريال يوم الأحد.

وفكر الكثيرون في كيف ستكون الحياة في كامب نو بعد رحيل ميسي الذي بدأ اخر عام في عقده قبل رحيله العام المقبل، إذ منح فاتي لمحة لما قد يكون عليه الفريق في مرحلة ما بعد ميسي.

وشارك في الجناح الأيسر بين ثلاثي المقدمة، وتألق الدولي الإسباني وسجل هدفين في أول 20 دقيقة قبل أن يحصل على ركلة جزاء لفريقه، لكن ميسي لم يمنح زميله الشاب الفرصة ليحرز ثلاثية في الشوط الأول وأحرز الهدف بنفسه.

وكال زميله سيرجيو بوسكيتس المديح له بعد المباراة قائلا: نحتاج للحفاظ على الهدوء. لكننا نعرف مدى جودته ونحن بحاجة للسماح له بلعب كرة القدم.

وما سيكون مشجعا أكثر لجماهير برشلونة هو أن اعتماد الفريق على ميسي تحت قيادة المدرب الجديد رونالد كومان يبدو أنه سيكون أقل كثيرا مما كان عليه مع المدربين السابقين.

وظهر ميسي بالكاد في أول 20 دقيقة، ولمس الكرة ست مرات فقط بينما كان فاتي يشن هجمات على فياريال من الجانب الأيسر وتسببت سرعته في مشاكل لا تنتهي للضيوف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى