المرأة والمنوعات

تعملى إيه لو ابنك رافض يقولك تفاصيل يومه في المدرسة؟ نصائح اتبعيها


202110021212151215

تتنوع شخصات الأطفال بين كثير الثرثرة وفرط الحركة والخجول الذى يفضل أن يجلس بمفرده، ولكن أكثرهم يفضلون الصمت عندما تطرح والدتهم عليهم سؤال “كيف كان يومك ؟”، وقد تقابل بردود من كلمة واحدة فاترة، لا تفهم الأم منها أي شيء.

التحدث مع الطفل

أشار تقرير منشور بصحيفة “مترو” البريطانية، إلى أسباب تفضيل الطفل الصمت أو إكتفائه بالإجابة علن السؤال بكلمة فاترة، بسبب أن السؤال كبير وواسع جدًا بحيث لا يمكن للطفل أن يجيب عليه، وفقاً لنصائح الدكتورة سيجي كوهين، الطبيبة النفسية.

وقالت الطبيبة النفسية إنه يمكن استبدال سؤال “كيف كان يومك ؟”، بأسئلة أكثر تحديدًا، حتى يستطيع الطفل أن يجيب عليه بسهولة، مثل “أثناء تناولك للطعام بوقت الراحة، من جلست بجانبه؟” أو “هل قال معلمك شيئًا مضحكًا اليوم؟”، وتساعد هذه الأسئلة على مساعدة الطفل في تقسيم يومه والتحدث عنه بطريقة أكثر تفصيلاً، كما سيساعد هذا في جعل الأمور أقل إرهاقًا، كما يعطى الأم إجابات محددة.

تربية الأطفال

وقد سجلت الطبيبة النفسية هذه النصائح في مقطع فيديو ونشرته على صفحتها الخاصة بموقع” TikTok “، والذي شاهده أكثر من 2.8 مليون مرة، وتلقت ثناء الكثير من أولياء الأمور الذين أكدوا على إنهم استفادوا من نصائحها، حيث قال أحدهم :”شكرًا لك على هذه المعلومات. أنا مذنب بطرح نفس السؤال. أنا الآن أكثر تعليما قليلا”، بينما أضاف آخر: “هذه قصتي اليومية بعد اصطحاب ابني من المدرسة وهذا يزعجني. شكرا للمساعدة”.

طرح أسئلة على الطفل

يزخر حساب الدكتورة سيجي بنصائح أبوية أكثر فائدة أيضًا على موقع “تيك توك”، منها كيفية التصرف عندما يعاني الطفل من الانهيار، ولماذا لا يطلب الكبار من الأطفال “الوعد” بأي شيء، بسبب إنهم يفتقرون إلى البصيرة، وغيرها من النصائح لأولياء الأمور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى