توتنهام يعبر مارين المغمور بخماسية


سجل البرازيلي كارلوس فينيسيوس ثلاثية في الشوط الأول ليتجنب توتنهام أي احراج في كأس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم بفوز مريح 5-صفر على مضيفه مارين المنتمي للدرجة الثامنة في الدور الثالث يوم الأحد.

ويتأخر مارين بفارق 161 مركزا عن توتنهام في هيكل كرة القدم الإنجليزية في أكبر فارق بين منافسين في الكأس.

ورغم إقامة المباراة بدون جماهير بسبب قيود احتواء فيروس كورونا شاهد الكثير من مشجعي مارين المواجهة من منازلهم الملاصقة للملعب.

وتماسك الفريق المنتمي لمنطقة مرسيسايد في البداية وكاد أن يباغت توتنهام بهدف في الدقيقة 20 بعد أن سدد نيل كينغني في
العارضة من مسافة بعيدة.

لكن بعدها بأربع دقائق افتتح فينيسيوس التسجيل من مسافة قريبة بعد عمل جيد من ديلي آلي.

وبعدها مرر آلي، الذي لعب دورا هامشيا في معظم فترات الموسم الحالي، الكرة إلى مات دوهيرتي الذي تصدى حارس مارين لتسديدته وتابعها فينيسيوس بسهولة في الشباك.

وسجل البرازيلي لوكاس مورا الهدف الثالث من ركلة حرة بينما أكمل فينيسيوس الثلاثية الشخصية في الدقيقة 37. وشارك الفي ديفاين، الذي أصبح أصغر لاعب يخوض مباراة مع توتنهام في سن 16 عاما و163 يوما، بديلا في بداية الشوط الثاني ليهز الشباك في الدقيقة 60 بتسديدة قوية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى