جديد كارلوس غصن.. صندوق موسيقى ومحاكمة مقبولة!

قبلت محكمة في اسطنبول، الجمعة، لائحة اتهام بحق 4 طيارين ومسؤول في شركة طيران ومضيفين اثنين متهمين بمساعدة رئيس شركة نيسان السابق كارلوس غصن على الهروب من اليابان إلى لبنان عبر تركيا، وحددت موعد المحاكمة في 3 يوليو/تموز المقبل، وذلك في سعي من الإدعاء إلى السجن مدة تصل إلى 8 سنوات لكل من الطيارين الأربعة ومسؤول شركة الطيران، بتهمة تهريب مهاجر بشكل غير قانوني، وفقا للائحة الاتهام.

كما يواجه المضيفان السجن مدة عام واحد لكل منهما إذا أدينا بعدم الإبلاغ عن جريمة.

“صندوق موسيقى مبطن بالإسفنج”

يشار إلى أن غصن كان اعتقل بسبب مزاعم بارتكاب مخالفات مالية في طوكيو عام 2018، من الكفالة بينما كان على ذمة القضية في اليابان أواخر العام الماضي.

وتوجه إلى إسطنبول ثم نقل إلى طائرة أخرى متجهة إلى بيروت، حيث وصل في 30 ديسمبر/كانون أول.

بدورها، أفادت شركة الخطوط الجوية التركية “إم إن جي جيت” في يناير / كانون ثان، بأن طائرتين من طائراتها استخدمتا بشكل غير قانوني في تهريب غصن، حيث نقلتاه أولا من أوساكا باليابان إلى إسطنبول ثم إلى بيروت.

وقالت الشركة إن موظفها اعترف بتزوير سجلات الطيران حتى لا يظهر اسم غصن عليها.

كما ورد في لائحة الاتهام أنه يعتقد تهريب غصن داخل “صندوق موسيقى مبطن بالإسفنج” من الحجم الكبير بما يكفي لحمل شخص يبلغ طوله 1.70 متر، حسبما ذكرت وكالة الأنباء “دوغان”.

زيادات في حسابات البنوك

وأشارت كذلك إلى زيادة قدرها 216 ألف يورو و66 ألف دولار في حسابات مصرفية لمسؤول شركة الطيران بين 16 أكتوبر / تشرين أول و26 ديسمبر / كانون أول 2019.

بالمقابل، نفى الطيارون الأربعة والمضيفان المشاركة في خطط تهريب غصن. كما نفوا أن يكونوا على علم بأن رئيس نيسان السابق كان على متن الرحلات الجوية.

وما زال موظف الشركة والطيارون الأربعة رهن الاحتجاز بينما تم إطلاق سراح المضيفين بعد الاستجواب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى