د.فتحي بتبوت : يتم حاليا تسجيل حالة وفاة كل ساعة وسيتضاعف العدد بعد 10 أيام |

أكد الدكتور فتحي بتبوت الأستاذ الجامعي لأمراض القلب و الشرايين بالمستشفى الجامعي فطومة بورقيبة بالمنستير في بولتيكا اليوم الجمعة أن الوضع الصحي خطير ومزري موضحا أن كل مصاب في حالة حرجة و لا يجد سرير إنعاش يكون;مصيره الموت الحتمي.
و أضاف بتبوت أنه لولا تدخل المجتمع المدني مساء أمس لتوفير سترات واقية من كورونا للإطارات الطبية بقسم العناية المركزة بالمستشفى لما تمكنوا من إخضاع مصاب بكورونا لعملية جراحية مستعجلة.
و أوضح الدكتور فتحي بتبوت أن التصريحات الرسمية لا تمت للواقع بصلة مؤكدا غياب كامل للمسؤولية لدى مؤسسات الدولة.
و أضاف أنه يتم حاليا في تونس تسجيل حالة وفاة كل ساعة و سيتضاعف العدد خلال 10 أيام أي حالتي وفاة كل ساعة مؤكدا أن الهدف هو الحد من سرعة انتشار الفيروس بكسر حلقات العدوى.

جوهرة اف ام

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى