سيول: كوريا الشمالية تعتذر على قتل مسؤول كوري جنوبي

اعتذر زعيم كوريا الشمالية، كيم يونغ أون، على عملية قتل مواطن كوري جنوبي في البحر، وفق ما نقلت وكالة “يونهاب” عن مكتب الرئاسة في سيول، الجمعة.

وأفادت الرئاسة الكورية الجنوبية، بحسب “يونهاب”، أن كيم وصف الحادثة “بالمعيبة”، واعتذر على “خيبة الأمل التي تسببت بها للرئيس مون (جاي-إن) والكوريين الجنوبيين”.

وقال المسؤول، في إفادة صحافية، إن زعيم كوريا الشمالية بعث برسالة إلى رئيس كوريا الجنوبية قال فيها إنه ما كان ينبغي وقوع هذا الحادث.

ومن غير المعتاد للغاية أن يعتذر زعيم كوري شمالي لمنافسته كوريا الجنوبية في أي قضية.

ويوم الخميس، اتهمت كوريا الجنوبية كوريا الشمالية بإطلاق النار على أحد موظفيها الحكوميين الذي كان يحاول على الأرجح الانشقاق وحرق جسده، بعد العثور على جثة عائمة في مياه كوريا الشمالية في وقت سابق من هذا الأسبوع.

وندد مسؤولون كوريون جنوبيون بكوريا الشمالية لما وصفوه “بالعمل الشنيع” وضغطوا عليها لمعاقبة المسؤولين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى