شقيق بيلاردو ينفي إصابته بفيروس كورونا

أعلن خورخي بيلاردو، شقيق كارلوس مدرب المنتخب الأرجنتيني الفائز بمونديال 1986 لكرة القدم، أن تشخيص إصابته في نهاية الأسبوع بفيروس كورونا المستجد، تم عن طريق الخطأ.

وكتب خورخي على حسابه في “تويتر”: شقيقي لا يعاني من شيء، المختبر الذي أجرى الفحص ارتكب خطأ تسبب بإدخال كارلوس إلى المستشفى يوم السبت.

ويعيش بيلاردو (82 عاماً والذي يعاني من اضطراب دماغي، في دار رعاية في ألماغرو بضواحي العاصمة بوينس أيرس حيث أصيب كذلك عشرة أشخاص آخرين بفيروس “كوفيد-19” ولكن دون أن تظهر أعراض على المدرب.

ونُقل بيلاردو الى العناية المركزة في يوليو 2019 بعد إصابته بمتلازمة حكيم-آدامز. ومنذ خروجه من المستشفى، يعيش في أحد دور الرعاية في منطقة ألماغرو في العاصمة.

وأشرف بيلاردو على المنتخب الوطني بين 1982 و 1990، وأحرز لقب مونديال المكسيك مع الأسطورة دييغو مارادونا، ثم قاد منتخب بلاده الى المباراة النهائية في مونديال 1990 عندما خسر أمام ألمانيا الغربية بركلة جزاء في النهائي.

وسُجّلت 1233 وفاة في الأرجنتين من أصل أكثر من 59 ألف إصابة بـ”كوفيد-19″ وأعلن الرئيس ألبرتو فرنانديز الجمعة تشديد اجراءات الاغلاق في العاصمة بوينوس أيرس والمنطقة المحيطة بها مع تزايد عدد الاصابات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق