على خطى إيران.. حماس والجهاد في صف حزب الله

على خطى إيران، نددت حركة حماس المسيطرة على قطاع غزة، اليوم الجمعة، بتصنيف الحكومة الألمانية لحزب الله منظمة إرهابية.

كما دانت حركة الجهاد الإسلامي القرار الألماني حول تصنيف ميليشيات حزب الله واعتبارها منظمة إرهابية.

وأكدت الحركتان وقوفهما مع حزب الله والتضامن معه ودعم مواقفه.

يأتي هذا التنديد منسجما مع موقف إيران التي استنفرت دفاعاً عن أبرز ميليشياتها في المنطقة، حيث نددت في وقت سابق اليوم الجمعة، بحظر ألمانيا لأنشطة حزب الله على أراضيها، ملوحة بأن برلين ستواجه عواقب قرارها الإذعان لما سمّته “البروباغندا الصهيونية والأميركية”.

كانت ألمانيا أعلنت، الخميس، حزب الله “منظمة إرهابية” وداهم العشرات من عناصر الشرطة والقوات الخاصة مساجد ومؤسسات مرتبطة بالحزب اللبناني في أنحاء البلاد.

وفي بيان صدر ليل الخميس الجمعة، قالت وزارة الخارجية الإيرانية، إن الحظر يتجاهل “حقائق في منطقة غرب آسيا”. كما رأت أن القرار يستند إلى أهداف “الآلة الدعائية للكيان الصهيوني”، وفق ما نقلت وكالة أنباء فارس.

وأضافت “يتوجب على الحكومة الألمانية تحمل التداعيات السلبية لقرارها على مكافحة الجماعات الإرهابية في المنطقة”.

وكانت نشاطات الجناح العسكري فقط لحزب الله، الذي تعتبره دول الاتحاد الأوروبي حركة إرهابية، محظورة لكن ليس نشاطات الجناح السياسي الذي ينظم باستمرار تظاهرات أو تحركات ضد إسرائيل.

وأتت الخطوة الألمانية أمس لتنضم أوروبياً إلى بريطانيا التي حظرت الجناح السياسي للحزب العام الماضي معتبرة الانتماء إليه جريمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى