غوارديولا يُصر: الدوري الإنجليزي أهم بطولة


أصبح مانشستر سيتي على بعد ثلاثة انتصارات من لقبه الثالث في أربعة أعوام في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد فوزه 2-1 على مضيفه أستون فيلا، اليوم الأربعاء، إذ كان طرد ماتي كاش مدافع صاحب الأرض في الشوط الثاني حاسما.

وانتفض سيتي بعد اهتزاز شباكه بعد 20 ثانية من البداية ليتقدم 2-1 قبل طرد مدافعه جون ستونز في نهاية الشوط الأول، لكن طرد كاش بحصوله على إنذارين سريعين سمح للفريق الضيف بالحفاظ على انتصاره.

وأبلغ بيب غوارديولا مدرب سيتي شبكة “سكاي سبورتس”: لعبنا بشكل جيد. قدمنا أداء جيدا بعد اللعب بعشرة لاعبين ضد 11 وبعد طرد كاش. لقب الدوري الممتاز هو الأهم. سيطرنا على المباراة عندما لعبنا بعشرة لاعبين ضد 11. تدخل ستونز على جيكوب رامسي كان متأخرا لكنه لم يكن متعمدا. الآن أنا سعيد لأننا فزنا. لو خسرنا كنت سأشعر بالغضب.

وكان دين سميث مدرب أستون فيلا غاضبا بعد طرد مدافعه وفشل فريقه في الاستحواذ على الكرة فيما تبقى من المباراة.

وأبلغ “سكاي سبورتس”: الإنذار الأول لماتي كاش كان قاسيا، لكن الثاني كان بسبب تهوره، لم نكن لنحظى بفرصة أفضل للفوز على سيتي في ظل إكماله المباراة بعشرة لاعبين. خطتنا كانت إيصال الكرة إلى ثنائي الهجوم خلف دفاع سيتي، لكننا لم نلعب في المساحات خلف دفاع سيتي بالقدر الكافي. أرسلنا تمريرات عرضية في البداية لكن الخطة التي وضعتها في الاستراحة ذهبت هباء بعد الطرد.

وبقي أستون فيلا في المركز 11 برصيد 44 نقطة فيما يتصدر سيتي المسابقة وله 77 نقطة من 33 مباراة متقدما بفارق 11 نقطة على مانشستر يونايتد الذي خاض 32 مباراة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى