قبل مواجهة نابولي.. سيتيين غير قلق بشأن مستقبله

قال كيكي سيتيين مدرب برشلونة إنه لا يخشى أن تكون مباراة إياب دور الستة عشر في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمام ضيفه نابولي يوم السبت الأخيرة له كمدرب للفريق.

وشهد سيتين (61 عاما) فريقه يفرط في لقب الدوري الإسباني لصالح ريال مدريد الشهر الماضي في حين التعادل 1-1 مع نابولي في مباراة الذهاب في فبراير الماضي غير مطمئن.

ولم يودع برشلونة دوري الأبطال من دور الستة عشر منذ 2007، وحرص الفريق على الفوز باللقب الأوروبي لأول مرة منذ 2015 دفعه لإقالة إرنستو فالبيردي في يناير كانون الثاني الماضي لكن سيتيين قال إنه لا يعتقد أن مستقبله يتوقف على هذه المباراة.

وقال سيتيين في مؤتمر صحفي يوم الجمعة : لم أفكر قط في أن مباراة السبت قد تكون الأخيرة لي. لقد أعددنا أنفسنا لهذه المباراة معتقدين أنني وفريقي المعاون سنستمر، كانت المشاعر في اخر مباراة خاضها الفريق (الفوز 5-صفر على
ألافيس) إيجابية وكنا بحاجة للراحة لأن خوض العديد من المباريات في فترة قصيرة أرهقنا لكن كان لدينا الوقت الكافي للاستعداد للمباراة والاسترخاء، عدنا للتدريبات بطاقة متجددة ما سمح لنا بخوض حصص تدريبية جيدة للغاية.

وسيخوض برشلونة المباراة بدون ثنائي خط الوسط سيرجيو بوسكيتس وأرتورو فيدال لكن في المقابل تعافى أنطوان جريزمان وفرينكي دي يونغ بالإضافة للمدافعين كليمو لينغليه ورونالد أراخو.

ومع ذلك لا يزال عثمان ديمبيلي بعيدا عن الفريق رغم عودته للتدريبات بعد ستة شهور من الغياب بينما تم استبعاد آرثر ميلو المنتقل إلى يوفنتوس عقب تخلفه عن الحضور لاستئناف التدريبات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى