وفاة طبيب مقيم بمستشفى جندوبة تلقي بظلالها على أشغال الجلسة العامة



ألقت حادثة وفاة طبيب مقيم بمستشفى جندوبة مساء أمس الخميس بظلالها على أشغال الجلسة العامة بالبرلمان اليوم الجمعة 4 ديسمبر 2020. وفي تدخّلاتهم تطرق النواب إلى هذه الحادثة المأساوية، واعتبرت النائب عن ولاية جندوبة شادية الحفصوني بأنّ الطبيب المتوفي هو ضحية للدولة مستغربة من عدم اتخاذ وزير الصحة أي قرارات لإصلاح المصاعد رغم زيارته للمستشفي في شهر أكتوبر الماضي.

من جانبه وصف النائب عن دائرة جندوبة فيصل التبيني مستشفي الجهة بمستشفي الموت، وقال إنّ النواب يُمنعون من معاينة عديد الاشكاليات بالمؤسسات الأمنية و الصحية بدعوى عدم اقحام السياسة في هذه المجالات.

واتهم النائب عن الولاية منجي الرحوى الحكومات المتعاقبة بتشجيع القطاع الخاص مما تسبب في تحويل المستشفيات إلي مذابح و مسالخ وفق تعبيره. واعتبر أنّ وزير الصحة الحالي لا يتحمل المسؤولية عن تدهور القطاع الصحي في البلاد لأنّه لم يتسلم منصبه سوى منذ بضعة أشهر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى